ما فائدة ملصقات كفاءة الطاقة؟

يعتمد الاتحاد الأوروبي في مصادره للطاقة بشكل كبير على استيراداته من الوقود الأحفوري. وفي عام 2013، قام الاتحاد الأوروبي باستيراد 53% من الوقود الذي يستهلكه من أجزاء أخرى من العالم، غير أن الاتحاد يُفضل أن يكون مكتفيًا ذاتيًا. وبعيدًا عن هذه النظرة الاقتصادية، هناك أسباب بيئية واجتماعية أيضًا تدفعنا للتعامل مع سياسة الطاقة على مستوى الاتحاد الأوروبي.

ولذلك، تبذل دول الاتحاد الأوروبي جهودًا مشتركةً تجاه سياسة مستقبلية حول المناخ، وهدف هذه السياسة هو توفير مورد طاقة آمن ومستدام وتنافسي وفي متناول الجميع. ويُمكن تلخيص النقاط المحورية لهذه السياسة فيما يلي:

  1. أمن الطاقة ومشاركتها وإمكانية الاعتماد عليها
  2. سوق متكاملة للطاقة في الاتحاد الأوروبي
  3. الإسهام في توفير الطاقة لتخفيف الطلب
  4. جعل الاقتصاد خاليًا من ثاني أكسيد الكريون
  5. القدرة على البحث والابتكار والمنافسة

ولتحقيق النقطة الثالثة، وافق الاتحاد الأوروبي في 27 أكتوبر 2005 على طرح سياسة إلزامية وشاملة للطاقة داخل دول الاتحاد. وتهدف المفوضية بهذه الطريقة إلى فرض ضغط لخفض أسعار الطاقة، والحد من الحاجة لبناء محطات طاقة نووية جديدة وكذلك خطر انقطاع التيار الكهربائي، وأخيرًا تعزيز إمكانية الاعتماد على موارد الطاقة المتجددة وتحفيز تكامل السوق بين دول الاتحاد.

دعم QUOOKER

راسلنا على البريد الإلكتروني
info@quooker.ae
اتصل بنا
800Quooker 7866537